في تصنيف معلومات عامة بواسطة

من واجب المسلم تجاه الله تعالى عدم تسميته إلا بما سمى به نفسه أو سماه بها رسوله لأن أسماء الله، ذكر الله سبحانه وتعالى العديد من الأسماء التي تخصه في القرآن الكريم، ومن هذه الأسماء، الجبار، المتكبر، الرحمن، الرحيم، القدوس، السلام، المهيمن، العزيز، القدير والكثير من الأسماء المذكورة في القرآن الكريم التي توصف الله سبحانه وتعالى وتعطيه حقه في هذه الصفات لاعجازه وابداعه في خلق هذا الكون، بعيدا عن ما يقولوه الكفار وعبدة غير الله من صفات لا تمد لله بصلة.

من واجب المسلم تجاه الله تعالى عدم تسميته إلا بما سمى به نفسه أو سماه بها رسوله لأن أسماء الله

ويجب على المسلم أن لا يصف الله الا بالصفات التي ذكرها الله على نفسه في القرآن الكريم، وغير ذلك قد يوقع الشخص في الكفر أو الشرك بالله والعياذ بالله.

وعليه فإن وصف الله لا يمكن أن يكون غير الذي وصفه الله نفسه في كتابه العزيز، فيجب أن يلتزم المسلم بالأسماء المذكورة في الكتاب الكريم.

1 إجابة واحدة

بواسطة
 
أفضل إجابة
ويجب على المسلم أن لا يصف الله الا بالصفات التي ذكرها الله على نفسه في القرآن الكريم، وغير ذلك قد يوقع الشخص في الكفر أو الشرك بالله والعياذ بالله.

اسئلة متعلقة

...